تصدر عن مؤسسة الوحدة للصحافة و الطباعة و النشر


مبارك للناجحين وإلى العمل

حديث الناس
السبت 17-12-2011
أحمد الوادي

مرة جديدة يؤكد السوريون أنهم حماة الوطن ورعاة مسيرة الاصلاح وبرنامج التحديث والتطوير الذي ترسخت اسسه بصدور القوانين والمراسيم الناظمة لعملية بناء مجتمع الحرية والديمقراطية الذي نصبو اليه جميعا.

وماتوجه الملايين من ابناء المحافظات السورية ومدنها وبلداتها الى مراكز الاقتراع لاختيار المرشح الذي يرون فيه الكفاءة والمقدرة على بناء الغد المشرق والضمانة الفعلية لمجتمع افضل إلا دليل على الايمان المطلق بصدق القيادة في توجهاتها لتحقيق برنامج الاصلاح، فقد ازدحمت مراكز الاقتراع واودع كل ناخب صندوق الاقتراع ورقته التي احتوت الاسماء التي اقتنع بها دون تدخل احد لتفرز القيادة الجديدة للمجالس المحلية التي يقع على عاتقها تحقيق مصالح المواطنين وتقديم افضل الخدمات التي يجب ان يشعر بها كل مواطن على اتساع الوحدات الادارية البالغة 1337 وحدة ادارية يقوم على خدمتها 17588 عضوا نجحوا بهمة من قام بالتصويت لهم ويؤمل ان يكونوا عند حسن الظن بهم.‏

وماعلى الناجحين الا اثبات الوجود بعد ان تتم عمليات توزيع المهام قريبا والانطلاق الى ميادين العمل وتقديم الخدمات التي تشعر المواطن بالراحة والاطمئنان لاداء مجالسها المحلية فمبارك للناجحين ثقة ناخبيهم والى العمل سر.‏

 

E - mail: admin@thawra.com

مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر ـ دمشق ـ سورية