تصدر عن مؤسسة الوحدة للصحافة و الطباعة و النشر
طباعةحفظ


انتهاكات.. ومتفرجون!!

البقعة الساخنة
الثلاثاء 10-4-2012
أحمد حمادة

زادت في الأيام الأخيرة وتيرة اقتحام مئات المستوطنين الإسرائيليين المتطرفين لساحات المسجد الأقصى المبارك دون أن يحرك العرب ساكناً ومعهم المسلمون والمجتمع الدولي الذي يعبر عن غيرته في كل شاردة وواردة تتعلق بالعرب ورفضه لانتهاك الحقوق، في حين نراه عاجزاً عن توجيه عبارة شجب واحدة عندما يتعلق الأمر بالكيان الإسرائيلي.

ولعل الشيء الجديد اللافت في انتهاكات المتطرفين الصهاينة لقدسية المسجد الأقصى هوعقدهم لحلقات الرقص والغناء في ساحاته دون أن تنتفض الحكومات العربية للدفاع عن كرامتها ومقدساتها كماهو الحال في الملفات الشائكة من تونس غرباً إلى العراق وسورية شرقاً.‏

فهذه الخطوة المشينة والاستفزازية التي يقوم بها الكيان الإسرائيلي بحق الفلسطينيين والعرب والمسلمين وتجاهل الدول الغربية والمنظمات الدولية لها تعيد إلى الأذهان مئات الانتهاكات والمجازر والحصار الإسرائيلي والتي تمر مرور الكرام في أروقة مجلس الأمن الدولي ومجلس حقوق الإنسان.‏

ولكن على مايبدو فإن المتشدقين بالدفاع عن الشعوب ومقدساتها وحرياتها لايرون مايجري في فلسطين المحتلة، لا بل إنهم قد يشرعنون مثل هذه الجرائم كما فعلوا بالماضي عندما شرعنوا الحصار على غزة ووصفوه بالقانوني رغم أنه حصار ظالم وجائر ويخالف كل الأعراف الدولية.‏

إن الحقيقة الوحيدة التي يمكن لنا البوح بها- ومن غير تردد- أن هذا العالم الغربي الذي يسمي نفسه متحضراً ومتمدناً لايمكن له إلا أن يكيل بمكيالين ويمارس سياسة المعايير المزدوجة، وما مسائل المستوطنات وانتهاك المقدسات والحصار الجائر والإرهاب المستمر والمواقف الداعمة لها إلا الدليل الفاضح على ذلك!!.‏

ahmadh@ureach.com

إضافة تعليق
الأسم :
البريد الإلكتروني :
نص التعليق:
 

 أحمد حمادة
أحمد حمادة

القراءات: 144
القراءات: 183
القراءات: 162
القراءات: 144
القراءات: 191
القراءات: 175
القراءات: 198
القراءات: 171
القراءات: 126
القراءات: 139
القراءات: 195
القراءات: 210
القراءات: 229
القراءات: 223
القراءات: 242
القراءات: 211
القراءات: 248
القراءات: 316
القراءات: 287
القراءات: 268
القراءات: 285
القراءات: 239
القراءات: 278
القراءات: 304
القراءات: 303

 

E - mail: admin@thawra.sy

| الثورة | | الموقف الرياضي | | الجماهير | | الوحدة | | العروبة | | الفداء | | الصفحة الرئيسية | | الفرات |

مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر ـ دمشق ـ سورية